إزالة الوشم

 

 قد يستهوي الوشم بعض الناس في فترة عمرية معينة، ثم ولأسباب دينية أو اجتماعية أو نفسية، يرغب الشخص بالتخلص منه. ظهور أنواع معينة من الليزر لإزالة الوشم أحدث تقدماً كبيراً في هذا المجال.

  

يستخدم جهاز الميدلايت فور في إزالة الوشم الأزرق والأسود والأحمر، بفعالية عالية ودون حدوث المضاعفات التي تحدث مع إزالة الوشم بالصنفرة الجلدية أو بأنظمة الليزر القديمة، والتي كانت تترك ندبات جلدية.

عند المعالجة يحدث إحساس خفيف باللسع ونادراً ما يحتاج الشخص لتخدير موضعي، وتتم الإزالة على جلسات بين كل

جلسة وأخرى  8-6 أسابيع.

تختلف عدد الجلسات المستخدمة للإزالة من وشم إلى آخر اعتماداً على كمية ونوع وعمق حبر الوشم في الجلد، وعادة

ما تتراوح الجلسات بين 3 إلى 10 جلسات، ويصعب على الطبيب توقع درجة الإزالة، نظراً لوجود أكثر من مئة نوع من

ألوان الوشم المستخدمة في جميع أنحاء العالم، والتي لا تقرها الهيئات الصحية، ولذا فمن الصعب معرفة نوع الحبر

المستخدم في الوشم وعمقه والكمية المستخدمة منه.

غالباً ما يختفي أكثر من 95% من الوشم بعد المعالجة.

يحدُث احمرار ونقط دامية صغيره بعد العلاج ولذا لابد من استخدام الكمادات الباردة بعد جلسة العلاج مع مرهم مضاد

للبكتريا بدءاً من اليوم التالي مع الغيار على المنطقة المعالجة.  

  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon
  • Instagram Social Icon