أفضل شامبو

 

 الكثير يبحث عن أفضل شامبو، في هذه المقالة أحاول أن أعطي فكرة مبسطة عن الشامبوهات. وطريقة اختيار المناسب.

  

هل تعلم أن كلمة شامبو أتت من الهند، وتعني استحلاب الشعر من منبت الشعر إلى أطرافه بقصد تنعيمه، وهي الطريقة المثلى لتنظيف الشعر (عدم دعك الشعر ). كل الشامبوهات عبارة عن ماء 70-90 % ومواد منظفة ورغوية 5 - 10 % و 5% مواد حافظة ومعطرة. قد يحتوي الشامبو على مواد أخرى مثل مواد عشبية، بروتين، دهون، وملطفات. أفضل شامبو هو الذي يحتوي على أخف تركيز من المادة المنظفة، هذه المادة تذيب الدهون والمواد العالقة من الشعر وتسمح بإزالة هذه المواد.

 

عند اختيار الشامبو المناسب لا بد أن نأخذ بالاعتبار تركيز وقوة المادة المنظفة الداخلة في التركيب. المشكلة أنه لا

يمكن للشخص العادي تحديد ذلك. قد تحتوي الشامبوهات على نسب مختلفة من المنظف. غالباً تحتوي هذه

الشامبوهات على نفس المادة المنظفة وهي كبريتات لوريل الصوديوم ( sodium lauryl sulfate )، لكن

تركيز هذه المادة يختلف من نوع لآخر. من النادر أن يدل السعر على كمية تركيز المنظف أو على مدى جودته.

الشامبوهات الرخيصة قد تحتوي على تركيز عالي من المنظف، بينما الغالية الثمن تحتوي على كمية قليلة من

المنظف رخيص الثمن. الثمن عادةً يكون ثمن الاسم التجاري.

 

ابتعادك عن بعض الشامبوهات لاعتقادك أنها تحتوي على تركيز أعلى من المنظف مثل شامبوهات الشعر الزيتي غير

صحيح، الفرق هو بتقليل كمية الدهون المضافة إليه ليصبح مناسباً للشعر الجاف. وأحياناً قد يكون الاختلاف بالعبوة

فقط. كما أن سيولة الشامبو لا تدل على تركيز المنظف. لوجود العديد من المواد التي تزيد من تماسك الشامبو، ولكن

لا علاقة لذلك بتركيز المنظف، لأن تركيز المنظف لا يكتب عادةً على العبوة، قد يكون الحل الأمثل لإيجاد الشامبو

المناسب هو بتجربة أكثر من منتج واختيار المناسب منها والاستمرار عليه. قم بتجربة عدة منتجات فقد تجد أنك

تحتاج لكميات متفاوتة من الشامبو عند استعمال شامبوهات معينة للحصول على تنظيف مناسب للشعر. قم باختيار

الشامبو الذي تشعر أنه مناسب لشعرك بغض النظر عن المبلغ الذي ستدفعه.

 

لاختيار الشامبو المناسب، من الأفضل إتباع النصائح التالية

  • يجب أن يكون سهل الاستعمال، بالرغم من وجود شامبوهات أثنين في واحد أي منظف مضاف إليه ملطف، فهو ليس أفضل من استعمال كل واحد على حده .قد يكون لاستعمالها كل على حده فيه بعض الإزعاج، ولكنها الطريقة المثلى.

  • يجب أن ينظف الشامبو فروة الرأس والشعر من أول غسله، إلى إذا كان الشعر دهني جداً أو فيه عوالق كثيرة، ففي هذه الحالة يفضل عدم غسل الشعر بالشامبو أكثر من مرتين.

  • يجب الحرص على بقاء الشعر ناعم ويلمع وسهل التسريح. للحصول على ذلك قد تكون بحاجة لملطف شعر.

  • يجب أن يكون الشامبو سهل الإزالة بالشطف ولا يبقي أي ترسبات. في المناطق التي يغتسل الناس فيها بالماء العسر ( يحتوي على أملاح كثيرة )، هناك احتمالية كبيرة لبقاء بعض الرواسب على الشعر.

  • يجب أن لا يهيج الشامبو فروة الرأس. قد تكون بعض الأعشاب المضافة مسببة للحساسية، إذا حصل ذلك قم باستبدال الشامبو بآخر لا يحتوي على أعشاب، إذا لم تزول الحساسية فقد تكون الحساسية بسبب المنظف. في هذه الحالة ابحث عن شامبو يحتوي على منظف آخر.

  • أخيراً، يجب أن يكون لديك رضا بالشامبو من ناحية طبيعته وراحته وتأثيره ورغوته. الرغوة لبست دليلاً على جودة الشامبو، بالإمكان تنظيف الشعر بدون ظهور فقاعات. هناك قناعة عند الكثيرين بأن كثرة الرغوة دليل على جودة الشامبو وهذا غير صحيح. الكثير من الشامبوهات تحتوي على كمية عالية من المادة المنتجة للرغوة، ولا علاقة لها بتنظيف الشعر.

  • بالإمكان استعمال ملطف للشعر ( Conditioner )، من الأفضل وضعه - بعد الانتهاء من الشامبو - على منتصف الشعر إلى أطرافه، إلى في حالة وجود جفاف في فروة الرأس فيوضع من أول الشعر لآخره، ثم يمشط الشعر لتوزيعه على الشعر ويترك عدة ثواني ثم يشطف. من الأفضل استعمال الماء البارد للشطف.

 

هذا عن الشامبوهات بشكل عام، وهي تناسب الغالبية من الناس، ولكن في بعض الحالات قد يحتاج الشخص لشامبو خاص لعلاج مشكلة في فروة الرأس أو بالشعر، في هذه الحالة من الأفضل استشارة متخصص، لوجود أنواع خاصة تحتوي على مركبات طبية لعلاج بعض مشاكل فروة الرأس أو الشعر، كما يوجد أنواع معينة ينصح بها لمن يعاني من قلة كثافة الشعر بسبب خلل في تركيب خلايا الشعر. كما يجب عدم الانسياق وراء الشامبوهات التي يدعي مصنعوها أنها تغذي الشعر أو تزيد من كثافته، الشعرة عبارة عن خلايا ميتة لا يمكن تغذيتها من الخارج، إنما تأثير بعض أنواع الشامبوهات هو على ساق الشعرة ويشكل مؤقت.  

  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon
  • Instagram Social Icon