الأظافر ( Nails )

 

الأظافر هي إحدى المظاهر الجمالية في الإنسان، كما أنها من الوسائل الدفاعية للجسم، و لابد أن تكون سليمة ملساء ناعمة وردية اللون لتكمل الشكل الجمالي لليدين والقدمين.

أما إذا حدث تغير في شكل الأظافر أو لونها أو شكلها فلابد أن تكون هناك مشكلة مرضية أثرت عليها.

 

من مظاهر تغير الأظافر:

أمراض تصيب الطبقة الخارجية للأظافر (الصفيحة الظفرية).

  • انشقاق الظفر العرضي: ويحدث في عازفي البيانو والآلات الوترية، ومع كثرة غسيل

الأيدي ونقص الحديد.

  • انشقاق الظفر الطولي: ويحدث مع زيادة نشاط الغدة الدرقية، ونقص فيتامين A أو B ،

بجانب سوء التغذية ونقص الكالسيوم.

 

أمراض تصيب منبت الظفر.

  • مثل تحلل الظفر وانفصاله عن المنبت ويكون الانفصال إما تاماً بسبب التعرض للكدمات أو الضربات الشديدة

التي تؤدي إلي تجمع دموي تحت الظفر ثم يحدث الانفصال الظفري التام و من ثم ينمو ظفر جديد بعد فترة زمنية.

في حالة وجود تجمع دموي تحت الظفر، وهذا قد يؤدي لألم شديد، قد يكون الحل بإزالة جزء من الظفر أو الظفر كاملاً.

  • والانفصال الجزئي للظفر ربما يحدث عند طرف الظفر بسبب كثرة التعرض للماء و الصابون وبخاصة عند ربات البيوت.

  • ربما يكون السبب في تحلل الظفر مرضا مثل الصدفية، أو التهابات الظفر الفطرية أو البكترية لمنطقة المنبت. في مثل هذه الحالات لابد من علاج السبب.

إصابة الأظافر ضمن بعض المتلازمات العضوية:

  • مثل الإصابة بخطوط بيضاء عرضية ناتجة عن زيادة نسبة الزرينخ أو الثاليوم بالأظافر، أو الإصابة بالحميات كالحمى القرمزية أو التيفوئيد أو الحصبة.

  • حدوث أخدود (حفرة) بالأظافر ناتجة عن توقف نمو الظفر لفترة- ثم ينمو ظفر جديد و يحدث مثل هذا مع الذئبة الحمراء وبعض أمراض الجهاز الهضمي و التهابات الكبد، و مرض الإسقربوط و الإصابة بالحمامية (الحمرة).

 

الأظافر الباهتة:

قد تكون أحد أعراض

  • الأنيميا

  • أمراض القلب

  • أمراض الكبد

  • قلة التغذية

 

بياض الأظافر ( Leukonychia ):

تغير أو تبقع الأظافر باللون الأبيض من المشاكل الشائعة لدى معظم الناس وبخاصة صغار السن.

وأسبابها غير معروفة وربما تكون وراثية أو لأسباب موضعية.

وينقسم بياض الأظافر إلى 3 أنواع:

  • تبقع نقطي (نقاط بيضاء) بالظفر.

  • تبقع خطي عرضي ( خطوط عرضية ) بيضاء وربما سببها نقص الألبيومين بالدم.

  • بياض تام للأظافر.

 

انعقاف الظفر ( Pincer nail ):

غالبا ما يحدث هذا التغير في أظافر القدمين و بخاصة أظفر الإصبع الكبير مع تقدم العمر. بحيث يتغير شكل الظفر إلي مخلبي سميك.

أسبابه غير معروفة، ربما يحدث هذا التغير بسبب الضغط الناتج عن الأحذية الضيقة، أو التهابات بسبب العرق أو قصور وريدي بالقدم. وربما وضعية القدم ذاته.

علاجه في الغالب جراحياً، خاصةً لو كان يسبب ألم أو التهابات جرثومية متكررة.

 

زيادة سماكة الأظافر.

 

ضمور الأظافر:

ينتج عن قصور شرياني أو جلطات بالأوعية الدموية الطرفية، أو ناتجا عن أمراض عصبية، أو مرض رينو، أو مع قصور الغدة الدرقية، أو الحزاز كما قد يحدث كنتيجة أو عرض جانبي لاستعمال بعض الأدوية.

 

خشونة الأظافر:

قد تحدث خشونة بالطبقة السطحية للظفر و تؤدي إلى تقصف و انقسام بأطراف الظفر.

قد تصيب الأطفال و تؤثر على كافة الأظافر (20 ظفر).

قد تصيب الكبار مصاحبة لبعض الأمراض كالثعلبة والصدفية والحزاز والحساسية التأتبية.

قد تكون غير معلومة الأسباب.

 

الأظافر المسطحة.

 

الأظافر المقعرة:

والتي تشبه الملعقة، هذا التغير قد يصيب كل الأظافر أو بعضها، وأسباب هذا التغير إما وراثية أو نقص الحديد في الدم أو مرض رينو، أو لأسباب موضعية مثل الرطوبة والمنظفات والمواد الكيميائية.

 

الأظافر علي شكل مضرب الطبل:

و تحدث لأسباب وراثية أو مع أمراض الرئة و الجهاز التنفسي، أمراض القلب و الجهاز الدوري وقد تصاحب أمراض الكبد وبخاصة تليف الكبد، ومع فرط إفراز الغدة الدرقية، وأمراض الجهاز العصبي.

 

تشوه الظفر القنوي:

بحيث يكون هناك أخدود أو قناة طولية منصفة للظفر تبدأ من منبته و تنتهي عند طرفه.

أسباب هذا التغير إما عيوبا خلقية ولادية، أو أسباب موضعية مثل الالتهابات.

 

التغيرات اللونية للأظافر:

  • ظهور شريط لوني في الظفر لونه بني في أصحاب البشرة السمراء = طبيعي .

  • ظهور شريط لوني في أظافر أصحاب البشرة البيضاء قد يدل على حدوث سرطانات جلدية أو وحمات.

  • التبقع الكامل للظفر قد يحدث مع مرض أديسون أو السرطان الميلانومي الجلدي أو تعرض الظفر لبرمنجانات البوتاسيوم أو نترات الفضة أو الأ ترالين أو حمض النتريك أو التعرض للرصاص، مع مواد تحميض و إظهار الأفلام.

  • التصبغ باللون الأخضر أو البني بسبب الالتهابات البكتيرية أو الفطريات.

  • التصبغ باللون الأزرق لمنابت الظفر بسبب الأدوية المحتوية على الفضة المستعملة لعلاج قرحة المعدة أو نقاط الأنف، أو بسبب ضمور القلب و الأوعية، مع داء دايسون. وقد يحدث التصبغ بصورة منتشرة في مرض ولسون (النحاس) أو مع زيادة الصباغ الدموي.

  • وهناك الأدوية التي تساعد علي تصبيغ الأظافر مثل الذهب والزئبق والفينولفتالين، ومضادات الملاريا.

  • العوامل الفيزيائية مثل الأشعة السينية وتؤدي إلى اللون الأسود للأظافر.

  • الظفر المنقسم إلى نصفين مصبوغين بلونين مختلفين ( الأحمر البني مع الأبيض) ويحدث في المرضى المصابين بارتفاع نسبة البولينا بالدم.

  • التصبغ النقطي المتفرق على الظفر والمؤلم عند الضغط من الممكن أن يكون بسبب الأورام الوعائية أو الشعيرات المتوسعة أو الثأليل الشائعة تحت الظفر.

 

تغيرات الأظافر الولادية:

  • الإصبع الإضافي: وهو إصبع زائد خارج من المفصل الأخير ويحدث عادة في السود ونادراً في البيض.

  • الإصبع على شكل المضرب( مضرب التنس ) بحيث تقصر السلامي الأخيرة و تكون أعرض وسببها وراثي وغالباً ما تصيب النساء.

  • تغير الأظافر المورث قبل غياب الظفر تماماً أو سماكة الأظافر ( الظفر السماكي ) والتي تصاحبها عادة بعض العيوب الخلقية بالقلب أو الأمعاء أو العمود الفقري أو بالمفاصل وربما تحدث بسبب الدهانات الموضعية التي تحتوي على حمض السالسليك.

 

تغيرات الأظافر المصاحبة لبعض الأمراض الجلدية

مثل الالتهابات الجلدية والصدفية والثعلبة، والحزاز المنبسط، والأمراض الفقاعية والذئبة الحمراء وأشكالها مختلفة يعرفها الطبيب.

 

تغيرات الأظافر في الأمراض الجهازية العامة

مثل مرض رينو، تصلب الجلد، أمراض الجهاز الهضمي، أمراض الكلية، متلازمة اصفرار الأظافر ( Yellow nails ).

 

التغيرات المكتسبة في الأظافر:

مثل الكدمات والتجمع الدموي تحت الظفر، التغيرات الناتجة عن الاحتكاك، التغيرات الناتجة عن الأمراض النفسية مثل عادة قضم الأظافر، وانعقاف الظفر، مع العوامل الفيزيائية والكيميائية، ومع الأمراض الالتهابية المعدية، والناتجة عن استعمال الأدوية.

 

الظفر الناشب (الغارز) ( Ingrowing nail ):

يكون الظفر غارزاً في الجزء اللحمي الجانبي للإصبع مع حدوث التهابات بكتيرية أو فطرية متكررة. ويحدث الظفر الناشب عادة في إصبع القدم الكبير

ويكون ناتجاً عن لبس الأحذية الضيقة أو الإصابة بالسكري، ومع التعرق الزائد للقدمين، وغالباً ما يصيب الرجال.

 

الأورام تحت الأظافر:

وتحدث غالباً في كبار السن، و تصيب الإبهام أو الإصبع الكبير بالقدم وقد تكون بلون الجلد مع احمرار أو التهاب بكتيري، مصبوغة باللون الأسود.

والثأليل تعتبر أحد الأورام التي تصيب الأظافر.

  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon
  • Instagram Social Icon