مرض الهربس البسيط ( Herpes Simplex )

 

 هو أحد الأمراض الفيروسية الواسعة الانتشار ويصيب حوالي 80% من البالغين.

 

الإصابة بالهربس I:

الإصابة الأولية بفيروس الهربس (1) : وهي المرة الأولى التي يهاجم الفيروس بها الجسم حيث

تبدأ  الأعراض السريرية بالظهور بعد فترة حضانة تتراوح بين ( 14-17) يوم على شكل حكة ثم

احمرار بالجلد ثم ظهور حويصلات صغيرة تحتوي على سائل مصفر متجمعة على الشفة أو حول

فتحات الأنف أو الغشاء المخاطي واللسان بالفم.. قد تكون مترافقة مع ارتفاع حرارة بسيط

 والشعور العام بالتعب والصداع أحياناً.

تستمر الأعراض حوالي 5-10 يوم ثم تبدأ في التحسن التدريجي.

 

المضاعفات:

بالرغم مما يبدو من بساطة المرض إلا أن مضاعفاته قد تتراوح بين الوعكة العامة البسيطة

العابرة إلى ما يشبه التهاب السحايا وكل ما يشمله الطيف بين الحالين من التهابات قرنية العين

إلى الانتشار الشامل لكافة مساحة الجلد إلى التهاب الرئة والتهاب المفاصل ناهيك عن الأعراض

غير المألوفة التي قد تظهر بمرضى نقص المناعة المكتسب.

 

التشخيص:

بالرغم من أن معظم الحالات يتم تشخيصها سريرياً إلا أن الطيف السريري الواسع الذي تأخذه

الإصابة ربما يحتاج أحياناً لبعض التحاليل المخبرية لإثبات الإصابة والبدء بالعلاج المناسب

بمضادات الالتهابات الفيروسية التي يراها الطبيب المعالج مناسبةً لحالة المصاب.

 

الإصابة بالهربس II:

  • يصيب الكبار والبالغين غالباً خلال فترة النشاط الجنسي تظهر أعراض الإصابة على الأعضاء

 التناسلية سواءً للرجل أو المرأة.

  • ينتقل عن طريق المعاشرة الجنسية.

  • عند التأكد من التشخيص يستحسن إجراء التحاليل المخبرية للكشف عن الأمراض الأخرى

التي تنتقل بالمعاشرة الجنسية ولم تبدي أعراض على المصاب وذلك لعلاجها في وقت مبكر.

  • عند ثبات الإصابة في النساء يراعى متابعة منتظمة خلال فترة الحمل وكذلك فحص عنق الرحم لتجنب الإصابة بالسرطان مستقبلاً.

 

استشارة الأخصائي لعلاج هذه الإصابات ومتابعتها قد يُجنب المصابين العديد من المضاعفات المستقبلية لها بإذن الله. 

  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon
  • Instagram Social Icon