تجميل الجفون ( Blepharoplasty )

 

إن تهدل الجفون يعبر عن أول مظاهر التقدم في العمر والتي يرغب الكثير من الناس بالتخلص منها.

 

وهي العملية الثانية من حيث الدقة بعد تجميل الأنف. لذلك وجبت المهارة في التخطيط والبراعة في الإجراء حتى نحصل على النتيجة المطلوبة.

تكون الشكوى عادةً الانتفاخ في الجفن العلوي أو السفلي (أو أكياس تحت الجفن) والتي تُظهر الشخص في حالة من التعب أو الإرهاق أو قلة النوم.

يجب تفريق هذه الشكوى عن تهدل الحاجب، والتجاعيد الحركية أو الساكنة حول العين والانتفاخ الحاصل على وجنات الخد حيث أن العلاج يختلف في كل حالة.

 

الفحص:

بعد أخذ التاريخ المرضي الخاص (أمراض العين أو الإصابات حولها) والعام (كأمراض الكبد والكلى والغدد الصماء والحساسية). يقوم الطبيب بفحص العين:

  • لاستبعاد الجحوظ أو البروز وإثبات التطابق بين العينين.

  • فحص قوة الأبصار.

  • فحص حركة العين.

  • فحص إفراز القناة الدمعية.

  • استبعاد أي أمراض أخرى للعين.

ثم تفحص المنطقة حول العين:

  • بفحص الحاجب أولاً لاستثناء التهدل.

  • ثم بفحص الجفن لمعرفة كمية الدهون وتوزيعها.

  • العضلات المحيطة بالعين وتضخمها.

  • الغدد الدمعية.

  • وأخيراً مستوى الجفن نسبةً إلى بؤبؤ العين.

 

التحضيرللعملية:

قبل العملية يجب أن يُمتنَع عن تناول الأسبرين والتدخين لمدة أسبوعين، كما يجب ضبط ضغط الدم

والسكر بشكل جيد والامتناع عن استخدام بعض المسكنات المضادة للالتهاب كالفولتارين والبروفين.

 

العملية:

يتم اختيار نوع المخدر حسب حالة المريض واحتياجاته فقد يتم استخدام المخدر الموضعي أو العام.

يتم عمل شق جراحي واستئصال الجلد الزائد ثم تستأصل الدهون الزائدة ويتم التأكد من عدم وجود نزف.

ونهايةً يخاط الجرح بشكل تجميلي.

قد يحتاج بعض المرضى زرع دهون أو رفع للغدد الدمعية أثناء العملية.

كما قد يحتاج إجراء تقشير كيميائي أو صنفرة بالليزر للجفن بعد الانتهاء من العمل الجراحي.

 

ما بعد العملية:

  • يُراقب المريض بعد العملية لفترة، يوضع خلالها كمادات باردة على العين وتستمر في المنزل لمدة 24ساعة يتم تغييرها كل نصف ساعة.

  • تزال اللصقات بعد 2-3 أيام ويوضع مرهم على الجرح لمدة 3-5 أيام إلى حين إزالة الغرز.

  • يستطيع المريض غسل المنطقة بعد يومين ولبس العدسات بعد خمسة أيام كما تستطيع المرأة وضع المكياج.

 

المضاعفات المحتملة:

عادةً العملية تتم بدون أي مشاكل وتكون المضاعفات قليلة بين الأيدي المعتادة على إجراء هذا النوع من العمليات ، ولكن هذا لا يمنع حدوثها. ومن أكثرها شيوعاً:

  • تكون كدمات حول العين لمدة أسبوع إلى أسبوعين وهذا يعتبر جزءاً من مسار العملية أكثر من كونه مضاعفة.

  • انتفاخ الجفون والتدمع.

  • نزيف حول العين وهذا نادر للغاية ويحتاج إلى عناية خاصة.

  • إصابة عضلة حركة العين وانتفاخ الجرح أو تأثر الرؤية- نادر للغاية.

  • أما على المدى الطويل فإن جفاف العين وتدميعها وتصبغ الجفن

  • السفلي أو عدم استئصال الانتفاخ كاملاً حول العين أو استئصالها بشكل زائد أو تهدل الجفن فهي مضاعفات قد تحدث.

 

ملاحظات:

إن عملية تجميل الجفون سوف تصلح لك التهدل الموجود والانتفاخات حول العين، ولكنها لن تستطيع:

  • تغيير طبيعة الجلد ولونه.

  • استئصال التجاعيد بشكل كامل والتي قد تحتاج إلى تقشير كيميائي أو لإجراء ليزر لإصلاحها.

  • التخلص من أكياس الماء المجودة على الوجنتين.

  • Facebook Social Icon
  • Twitter Social Icon
  • Instagram Social Icon